Games For Gamers - Games News Games For Gamers - Games News

آخر الأخبار

جاري التحميل ...

مراجعة لعبة TWIN MIRROR

 يبدو أن شركة  Dontnod Entertainment  قد طبقت بشكل حرفي مقولة أنها نهاية البداية في لعبتها الجديدة Twin Mirror.


لا أعرف ما هو شعوري عندما لعبت هذه اللعبة ولماذا كل هذه السرعة لإنهاء القصة وعدم استغلال كل الإمكانيات المتاحة لصنع لعبة كانت ستكون أحد أفضل ألعاب العام بلا منازع , لعبة تمتاز بالغموض الضخم و العمق بالقصة يتم حشوها بأحداث مطولة وغير مهمة بالإضافة أنها لا تتجاوز 5 ساعات رغم السرد القصصي المثير المندمج مع أسلوب اللعب العادي .

لعبة يتم تقليصها وعدم استغلال كافة إمكانياتها لتتحول من تجربة رائعة إلى لعبة قد تنسى بعد فتر من الزمن.

في Twin Mirror ، يلعب اللاعبون دور Sam Higgs وهو صحفي يعود إلى مسقط رأسه في Basswood ،West Virginia بعد عامين من الهجرة الاختيارية بسبب مآسي عديدة حصلت معهم خلال كتابة قصة عن منجم البلدة مما يتسبب بإغلاقه وخسارة العديد من الناس أعمالهم  يؤدي هذا لكره العديد من سكان البلدة له, وسبب عودة سام من أجل جنازة صديقه المقرب Nick الذي توفي بحادث سيارة، مما يجمعه من جديد مع شخصيات Basswood  المتنوعة التي تركها وراءه، من بينها صديقته الحميمة السابقة Ana، وابنة Nick التي تدعى Bug.

وسرعان ما يدرك Sam أن صديقه Nick لم يتوفى جراء حادث عادي أو من محض الصدفة وأن هناك سرا مظلما في هذه البلدة , فينطلق هو وصديقته Ana  لكشف الحقيقة.


في أسلوب Dontnod الكلاسيكي ، يتم إجراء هذا التحقيق في الغالب من خلال الحوار مع السكان المحليين وبعضهم يكره Sam بسبب المشاكل التي تسببها في تقاريره ، وبعضهم من الأصدقاء القدامى. ستحقق في المناطق المزدحمة بكثافة ، وتقرأ الكثير من المستندات ، وتحلل العناصر للتعرف على مجموعة الشخصيات وتكشف عن أدلة على سبب وفاة Nick
Dontnod رائع في هذا النوع من رواية القصص البيئية,وTwin Mirror ليست استثناء. إن اكتشاف الأشياء يستحضر ذكريات ماضي سام ، وسماع أفكاره عن الأشخاص الذين قابلهم في سابق الوقت والآن. وقد نرى أن هذه نقطة سلبية في اللعبة لأن هناك الكثير من الشخصيات التقليدية والمتكررة في ألعاب وقصص البلدات والقرى الصغيرة مثل الشرطي المتعجرف، وصاحبة المقهى اللطيفة، والريفيون العدوانيون وغيرهم.
ورغم ذلك هذه الشخصيات تنقل الإحساس بالواقعية لعالم اللعبة وللاعب قبل أن تصبح الأمور أسوء.
أحد النقاط الإيجابية الأخرى بلعبة Twin Mirror هو شيء يدعى Mind’s Place و هذا لأن Sam شخصية مثيرة للاهتمام وتجعلك تدخل في أدق التفاصيل وذو نشاط عقلي كبير ,حيث لديه القدرة على استرجاع العديد من الذكريات وأن يتفاعل معها , هذا شيء مبهر ومثير للاهتمام خاصة أننا لا نرى هذه الآلية كثيرا وهي نادرة الوجود والاستخدام , ولكن أحيانا لا تكون بمكانها الصحيح عندما تنتقل فجأة إلى لقطات Flashback بلحظات عشوائية باللعبة لتقديم كشوفات, لكنها تبقى شيء مبهر بصريا.
أكثر ما أبهرني وأثار اهتمامي ويعد أحد أفضل جوانب اللعبة من وجهة نظري هو عندما يستطيع Sam النظر إلى أدلة و شكل مسرح جريمة والدخول إلى  Mind's Place  الخاص به لوضع فرضية واكتشاف سبب حصول هذا الفعل. 
كما يمكنك أن تستخدمها بمواقف على وشك الحدوث، وستحصل على شعور مرضي ورائع للغاية عند تغيير كافة العناصر المتاحة  لك ومشاهدة العديد من الأحداث المختلفة تعمل من تلقاء نفسها لمعرفة أي من التركيبات ستمنحك أفضل النتائج. وهذا دائماً ما يرفع من مستوى تجربة اللعبة.
لكن الشيء السلبي وغير الناجح أبدا في اللعبة هو شخصية Him ، وهو شبيه لصوت الضمير والموجود داخل عقل Sam ويعمل بمثابة صوت العقل أو المعارضة في الكثير من اللحظات الحاسمة، والاستماع له وتنفيذ ما يمليه على شخصية Sam يمكن أن يغير مجريات وأحداث اللعبة.


 واللعبة غامضة بشكل محبط وسيء ولم تشرح بشكل مفصل قصة هذا الكيان أو أسباب وجوده حتى. هل هو شيء خارق للطبيعة أم صديق من اختراع عقل Sam يوجد في عقله؟ وما هي قوته على تغير مجريات حياة Sam؟ وما سبب احتياج Sam له في حياته بشكل عام؟ وهل دائما يحث Sam على القيام بالصواب أو الخطأ؟ والكثير من التساؤلات التي سوف تخطر على بال أي شخص يلعب هذه اللعبة، لتبدو هذه الشخصية أنهم اخترعوها لاحقا من اللامنطق و وضعوها داخل قصة اللعبة بشكل غير مفهوم أو مبرر ، فقاموا بإضافته من أجل جعل الأمور أكثر إثارة للاهتمام بدلاً من أن يكون إضافة طبيعية للقصة.
بالإضافة إلى وجود تسلسلات وأحداث مطولة ومملة ليس لها أي فائدة مهمة بالقصة.
لقد تساءلت وسوف يتساءل باقي اللاعبون عن سبب أن شركة مثل Dontnod تقوم بإضافة عناصر غير ضرورية وغير ناضجة مثل تلك إلى اللعبة ، خاصة أن أول ساعتين من اللعب تعتبر تمهيدا للدخول بعالم اللعبة والاندماج بها والمفاجأة أنه بعد كل هذا لن تلعب سوى ساعتين أو 3 ساعات بالكثير ولن تشعر أنك دخلت إلى عمق القصة أو أنك لعبت حتى بسبب عمرها القصير , فلماذا هذا الاستعجال؟ وكل هذه السرعة بإنهاء القصة رغم أنها بدأت للتو , وعدم استغلال كل إمكانياتها المتاحة أمامها لصنع لعبة كان الأمل عليها كبير من حيث الإبداع .
هذا هو شعور اللعب بلعبة Twin Mirror  , لعبة بدايتها تؤسس لشيء ولم توفي به وسارعت نحو النهاية , لا نعرف سبب ذلك هل هو نقص بالموارد الخاصة بهذه اللعبة؟
فإذا كان هذا هو السبب  لماذا أصدروها؟
لقد كانت تجربة مخيبة للآمال ولم تصل إلى المستوى المطلوب منها .

في النهاية هناك عدد قليل من المزايا لهذه اللعبة Twin Mirror, من ناحية الشخصيات وGraphic وأسلوب لعب ممتع ومتنوع التي تجعل اللعبة تستحق التجربة.
ولكن كنا نتمنى من المطورين لو أنهم وضعوا قصة أفضل من الحالية وتتناسب مع التمهيد في بداية اللعبة لأنها كانت ستكون أحد أفضل الألعاب, وما حصلنا عليه هو قصة مسلية لكنها سريعة الانتهاء و النسيان.

الإعداد: حكم حديدة


عن الكاتب

Hakam Hadideh

التعليقات


جميع الحقوق محفوظة

Games For Gamers - Games News